أخبار العالم / تريدنت

أوكرانيا: روسيا تتبع "سياسة الأرض المحروقة" بمهاجمة أكثر من 17 ألف هدف مدني

ذكر مركز مكافحة التضليل التابع لمجلس الأمن القومي والدفاع في أوكرانيا، أنه بعد مرور خمسة أشهر من العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا، استهدفت القوات الروسية أهدافًا مدنية بمعدل 60 مرة أكثر من أهدافها العسكرية.

وأفاد مركز مكافحة المعلومات المضللة - وفق ما نقلته وكالة أنباء (يوكرينفورم) الأوكرانية - بأنه على الرغم من تصريح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن "الجيش الروسي لا يضرب أي أهداف مدنية"، إلا أنه بعد خمسة أشهر من الحرب، هاجمت روسيا أهدافًا مدنية بمعدل 60 مرة أكثر من الأهداف العسكرية.

وأوضح المركز - في تقريره - أن عدد الضربات الروسية التي استهدفت مواقع مدنية يبلغ أكثر من 17 ألف ضربة، فيما شنت نحو 300 ضربة على أهداف عسكرية.

وأضاف المركز أن الروس يستهدفون البنية التحتية المدنية في المناطق الواقعة على طول خط المواجهة.

ووفقًا لمجلس الأمن القومي والدفاع في أوكرانيا، تضرر أو دُمر أكثر من 50٪ من إجمالي المساكن في ماريوبول وخاركيف وتشيرنيهيف وبوتشا وسيفيرودونتسك وليسيتشانسك، وفقد أكثر من 3.5 مليون أوكراني منازلهم، وهو ما يمثل 8٪ من سكان البلاد، كما تضررت أكثر من 830 مؤسسة صحية و2129 مؤسسة تعليمية و530 منشأة ثقافية وفنية في جميع أنحاء أوكرانيا.

واختتم مركز مكافحة التضليل الأوكراني تقريره بالقول إن استخدام "سياسة الأرض المحروقة" يعد جريمة حرب وإرهابًا في جميع أنحاء العالم.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا